مساحة إعلانية





العودة   منتديات المصطبة > الأقسام الأسرية > عالم حواء - سيدتى - الزواج - تعليم فن الإتيكيت

عالم حواء - سيدتى - الزواج - تعليم فن الإتيكيت قسم خاص للمرأة، عالم المرأة، زواج، ثقافة زوجية، مشاكل الزواج، عادات وتقاليد



1 
BaNoTa ZaMaLKawYa

لماذا مع أني سمعت في خطبة أحد الشيوخ أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال فيما معناه بارك الله في المرأة المتسرولة، والسروال هو البنطال. فلو كان البنطال غير ظاهر أو رمز للزينة فأين الحرمة؟
أيضا ما الحكم إن كانت العباءة ساترة؟

المفتي: حامد بن عبد الله العلي
الإجابة:
ليس المحرم أن تلبس المرأة السروال تحت العباءة، فهذا كان معروفًا ومنتشرًا ـ مع أن حديث "رحم الله المتسرولات من النساء" ضعيف الإسناد. ولكن الخوف من البنطلون الذي يلبس تحت الجلباب المفتوح من أمام، أو الذي يفصل تفصيلا، فيكون للبنطلون أثر في إظهار الرشاقة، وإبراز القوام الجميل، أو ينفتح مع المشي فيظهر لبسها للبنطلون وفي ذلك من استدعاء نظر الرجل ما فيه. ولو أن المحجبة فقهت معنى الحجاب، لما احتاجت إلى كثير من الأسئلة؛ فمعناه أن لا يكون في لباسها ولا مشيتها ما يستدعي النظر ويلفته، سواءً بسبب ظهور شيء من الجسد، أو ضيق في الثوب، أو خشية انكشاف جزء منه بسبب طبيعة خياطته، أو بسبب لونه الجذاب.
أما عن سؤال أن تكون العباءة ساترة، فلاريب أن لبس البنطلون يفصل جسد المرأة، والعباءة من فوقه لا تكون دائمًا فضفاضة بحيث يتلاشـى كل أثر للبنطلون في تفصيل جسدها، فذلك يختلف باختلاف العباءات، ولهذا فإني لا أفتي بجواز لبس البنطلون تحت العباءة، خشية التباس الأمر وانفتاح الباب.

والله أعلم.






أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


الساعة الآن 07:05 AM.



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
المواد المنشورة فى هذا الموقع لاتعبر بالضرورة عن وجهة نظر الإدارة وإنما تعبر عن وجهة نظر كاتبها.